أهداف الزواج في الدين الاسلامي
14/4/2012 22:19

 

   
قال الله تعالى (وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا)الزواج آية من آيات الله... وينبغي علينا أن نتفكر في هذه الآية؟
إنها آية عظيمة تستحق منا أن نتفكر فيها وبدلالاتها ومعانيها، ولذلك فإن هذه الآية خُتمت بقوله تعالى (إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ)، فما هي الأشياء التي ينبغي علينا أن نتفكر فيها؟ لنتأمل هذه الآية العظيمة، يقول تبارك وتعالى (وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) [الروم: 21].
  لقد حثنا الدين الاسلامي على الزواج لما له من فوائد عدة ونستعرض لكم أهداف الزواج في الإسلام
قال الله تعالى : { يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفسٍ واحدةٍ وخلق منها زوجها وبث منهما رجالاً كثيراً ونساءً واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا} النساء/1

الزواج في الإسلام فطرة إنسانية , والزواج الإسلامي ليس غاية جنسية بين الزوجين , وإن كان الإسلام قد أباحها , وجعل عليها الثواب لمن قضاها في الحلال , كما جعل عليها العقاب لمن قضاها في الحرام
وإنما الزواج له أهداف أسمى من مجرد هذه العملية نذكر منها :
1-تكثير عدد المسلمين بما تطيب به نفس رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم القيامة:
فعن أنس قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمر بالباءة وينهى عن التبتل نهياً شديداً , ويقول : ((تزوجوا الودود الولود , فإني مكاثر بكم الأنبياء يوم القيامة ))
2-المحافظة على الأنساب , وحماية المجتمع من الأمراض والانحلال الخلقي :
حث الإسلام على الزواج للحفاظ على الأنساب من الاختلاط من جراء الزنا , فبالزواج الذي شرعه الله يفتخر الأنبياء بانتسابهم إلى آبائهم , وبهذا الزواج يسلم المجتمع من الأمراض الخطيرة التي توهن الجسم , وتنشر الوباء وهي الأمراض التي تنتشر بين أبناء المجتمع , نتيجة الزنا والاتصال المحرم .
وبهذا الزواج يسلم المجتمع من الانحلال الخلقي , فإن غريزة ميل كل جنس للآخر , حين تنتظم في سلك الإسلام بالزواج الشرعي , يقوى المجتمع ويتحلى بأفضل الأخلاق .
3-السكن الروحي والنفسي :
في الزواج تنمو روح المودة والمحبة بين الزوجين , فالزوج يكد في عمله نهاراً, فإذا فرغ من عمله وعاد لمنزله واجتمع بأهله وأولاده , ذهب عنه تعب اليوم , وفي هذا يقول الحق تبارك وتعالى : {ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ًورحمةً}الروم /21
4-التعفف والتقرب إلى الله عز وجل :
الزواج ليست العملية بين الرجل والمرأة عملية للإمتاع أو لإنجاب الأولاد فقط , ولكنها قربة إلى الله عز وجل يثاب عليها المرء .
فعن أبي ذر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((وفي بضع أحدكم له صدقة )) قالوا : يا رسول الله ! أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر ؟ قال : ((أرأيتم لو وضعها في حرام , أكان عليه وزر ؟ )) قالوا : بلى ,قال : ((فكذلك لو وضعها في الحلال كان له أجر )) .
5-التقديم للنفس عند الممات :
إن في إنجاب الذرية الصالحة استمرار لعمل العبد بعد مماته .
فعن أبي هريرة رضي الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال(إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاثة : صدقة جارية ,أو علم ينتفع به , أو ولد صالح يدعو له )) . لذا فالذرية الصالحة هي الادخار الحقيقي للإنسان في الدنيا والآخرة .
هذا وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ..
اضف تعليق
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعليق :
حكمة اليوم
المرأة تضحك عندما تقدر، وتبكي عندما تريد.
جريدة الفجر الساطع
خبر في صورة