في أسواق الــ"حريم"
7/12/2012 21:18


مرمر قاسم الانصاري
عَادَةً مَا تَبْحَثُ اَلنِّسَاءُ عَنْ أَشْيَائِهَا فِي أَسْوَاقِ اَلْحَرِيمْ، إِلّاَ أَنَا لَاَ أَدْخُلُهَا لِيَقِيْنٍ أَنَنِي لَنْ أَعْثُرَ عَلَيْكَ فِي اَلدَّكَاكِيْنْ.

وَرَاءَ مَدَى اَلْمُبْهَمِ مِنَ اَلموُاعِيدِ أَجُرُّ وَعْدَاً يَمْنَحُنِي صَوْتِيَ اَلمَمْدُودِ مِنَّا صَدى،

أَشْعَلْتُ أَعْوَادَ اَلبَخُّوُرِ وَشَمْعَاتٍ بِيْض حَتّى لَا يَطْمَعَ فِيَّ شَيْطَانٌ مَرِيْدْ، وَقَبْلَ أَنْ أُشْعِلَ مَوَاقِدَ اَلْحُنَيْنِ إِلَيْكَ رَشَشْتُ عِطْرَكَ فِي اَلأَرْجَاءِ اِعْتِنَاقَاً لِمَذْهَبٍ يُذْهِبُنِيَ مَذْهَبَ اَلوِشَايَةِ عَلَّ يَصِلُكَ مِنْ مَوْقَدِي قَبَسٌ يَسْتَحِثُّ فِيْكَ اَلْحنو فَتَأتِي قَبْلَ اِنْقِضَاءِ اَلمَوْعِدِ،

كَانَ يُلَاحِقُنَا كَكَابُوسٍ وَيُلِحُّ عَلَيْنَا كَهَاجِسٍ قَرَعَ نَوَاقِيْسَ اَلذَّاكِرَة، حِيْنَ سَقَطَتْ سَهْوَاً قَطَرَاتُ اَلمَطَر، مَرّغْتُ أَنْفِيَ فِي عُشْبِ صَدْرِهِ، حَدَّقَ فِينَا مَطُوْلَاً كَلِصٍّ تَخَلَى عَنْ حِرَفِيَّتهُ لِيَعْتَنِقَ مَذْهَبَ اَلسّجَانْ. وَمَا كَانَ يُقْلِقُنِي سِوَى اَلفَجْرِ اَلّذِي سَأُعَلِّقَ عَلَيْهِ خَيْبَةً أُخْرَى.

وَهَذِي أَسْمَاؤُنَا اَلَّتِي تُتْعِبُنَا، وَهَذِي اَلْمُدُنُ اَلَّتِي تُصَادِرُ حُرِّيَاتِ اَلغُرَبَاءِ اَلَّذِيْنَ عَبَرُوا عُرَاة مِن هَوَانَا اَلْمُشْتَهَى اَلَّذِي عَجِزُوا عَنِ اَلْاِمْسَاكِ بِه، عَبَرُوا اَلْأَزِقَّةِ بِأَقصَى دَرَجَاتِ اَلسُرْعَةِ وَأَقْسَى دَرَجَاتِ اَلذُّهُوْلْ، وَتَمُرُّ اَلأَيَامُ بَارِدَة دُونَك، أَثْقَلَنِيَ اَلْحُنَيْنُ بِشَوْقٍ لَا يَنْضَبُّ إِلَيْكْ، فَتَأَبَطْتُ حُمْقِي وَإلَيْكَ زَفَفْتُ آَخِرَ فَسَاتِينِي، وَاَلرِّيْحُ لَمْ تُبْقِ عَلَى أَعْتَابِ شَوَارِعِنَا سِوَى اَلْمُبَعْثَرِ مِنَ اَلْحُرُوف بِلَا مَعنى أَوْ خَوْفْ، أَشْبَاحَاً بَاكِيَة تَحْجُبُ اَلْوِدْيَانُ ظِلَّهَا اَلْهَطَّالِ بِالرُّعْبْ.

فِي دَاخِلِي مِلْيُونُ لَعْنَةٍ وَأَلْفَ مَوْعِدٍ لِلإِيْلَام يُهَرْوِلُ هَرَبَاً مِنْ وَجْهِ لَيَالِيّ اَلشَاحِبِ شَوْقَاً إِلَيْك، وقَبْلَ أَنْ أُلَوَثَ بِالغِيَاب وَتَجِفُّ عَيْنَيّ مِنَ السَقَمْ، تَابَعْتُ اَلْحُلُمْ بِأَكْبَرِ حَظٍّ مِنَ اَلَّهْفَةِ  فِي اِرْتِعَاد.. لَيْسَ هُنَالِكَ حُبٌّ يَمْحُو حَالَةَ حَبٍّ قَبْلَه، هُنَالِكَ حَبٌّ يُطْفِئُ جَمْرَ مَوُاقِدٍ اِشْتَعَلَت قَبْلَ اِشْتِعَالِه، وَاَلْقِمَّة أَلّاَ يَشْتَعِل مِنْ بَعْدِهِ مَوْقِدٌ فَيُطْفِئَه. 

اضف تعليق
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعليق :
حكمة اليوم
كما تتفاخــر بأجدادك، كن الفخر لأحفادك
جريدة الفجر الساطع
خبر في صورة