منعا لتسرب امتحانات البجروت : شركات خاصّة لمبعوثين تقوم بتوصيل امتحانات البجروت من المطبعة للمدرسة مباشرة
10/1/2016 16:36

 في اطار التعلّم من تجربة الماضي واستخلاص العبر من موعد الصيف المنصرم وتسريب امتحانات البجروت والمس بطهارة الامتحانات بادرت الوزارة الى وضع تعليمات وأنظمة جديدة لايصال الامتحانات الى المدارس بشكل مباشر.

المديرة العامّة للوزارة ميخال كوهين تؤكّد على أهميّة نزاهة الامتحانات وعلى حق كل طالب التقدّم للامتحان والحصول على النتيجة باستقامة وبشكل منصف . 

مضيفة بأنّنا نثق بالمديرين وأنّ كل نتيجة تأتي بواسطة الاستقامة والنزاهة هي قيمة بحد ذاتها وهي أهم انجاز . وزارة التعليم استخلصت العبر من امتحانات الماضي وقامت بوضع أنظمة جديدة كي تمنع التخوّف عند الطلاب من الاستعداد للامتحان وخطورة تسريبه ومن ثمّ القيام بالغاء الامتحان  ومن أهم الأنظمة والتعليمات  الجديدة :

·        شركات خاصّة لمبعوثين  تقوم بتوصيل الامتحان للمدرسة بشكل مباشر من المطبعة الحكومية للمدرسة دون المرور بالبريد  كما كان متّبعا في السابق .

·        امتحانات البجروت تجرى في 1035 مؤسّسة تعليميّة ، كل  مبعوث يقوم بتوزيع وايصال  النماذج  بشكل مباشر من المطبعة الحكوميّة في أورشليم القدس الى  4-6 مؤسّسات  تعليميّة فقط .

·        الشركات المسؤولة عن ايصال الامتحانات تكون مسؤولة عن ايصالها بشكل مباشر للمدارس مع التأكد من أنّها سالمه وآمنة ولم تمسّ وتقوم بالتأكّد من أنّها مغلقة .

·        الشركات المسؤولة عن ايصال الامتحانات تصل المدرسة قبل 45 دقيقة من موعد بدء الامتحان .

·        وزارة التعليم قامت باستئجار مرافقين خارجيّين يقومون باستلام الامتحانات برفقة مدير المدرسة ومؤتمن آخر من المدرسة ويقومون بالتوقيع على تصريح بأنّهم حصلوا على المغلّفات مغلقة .

·         يتم تخزين الامتحانات في غرفة المدير لغاية بدء الامتحان .

·         اضافة لذلك فقد قامت الوزارة بالشروع ببرنامج تجريبي في 50 مدرسة حيث وضعت خزنة محكمة الاغلاق ومتطوّرة  للحفاظ على نماذج الامتحانات . حيث يتم ايصال الامتحان بشكل مباشر للمدرسة  قبل نصف ساعة من موعد الامتحان ويتم وضع الامتحانات في الخزنة وفي حال تمّ فتح الخزنة في موعد آخر غير الموعد المحدّد يتم استقبال انذار بأنّه تمّ  اقتحام الخزنة .
اضف تعليق
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعليق :
حكمة اليوم
لا تسأل الطغاة لماذا طغوا ،بل اسأل العبيد لماذا ركعوا
جريدة الفجر الساطع
خبر في صورة