الثوم و فوائده الصحية المتعددة
24/4/2016 12:09

 الثوم هو أحد اهم أنواع النباتات الذي يستخدم في الغذاء و في علاج الكثير من المشكلات الصحية و الأمراض و هو آمن تماما فلا يتسبب في إصابة الجسم بأية أعراض خطيرة غير أن طعمه اللاذع و رائحته النفاذة تزعج الكثيرين لكنها لا تعتبر شيئا يذكر مقارنة بفوائده المتعددة.

القلب :
يكافح الثوم الأمراض و المشكلات الصحية التي تصيب القلب و كذلك ضغط الدم المنخفض و  الجلطات كما انه ونظرا لاحتوائه على مركبات كيميائية فهو يعمل على تخليص الجسم من الجزيئات الغير مستقرة و الجذور الحرة التي تسبح في الدم و تتسبب في عسر الهضم و إصابة الجسم بالسموم و هذه الجذور الحرة قد تتسبب في إصابة الجسم بتصلبات الشرايين و مع الاستمرارية قد تؤدي إلى الإصابة بالشريان التاجي و لذلك فإن استخدام الثوم كعلاج يقضي على هذه المشكلات.
البروستاتا :
تتضخم البروستاتا عند الرجل كلما تقدم في العمر و يمكن تقليل هذا التضخم عن طريق اتباع نظام غذائي يحتوي على الثوم و البصل و خاصة الأخير الذي له تأثيرات أعلى في علاج تضخم البروستاتا .
 
الأكسدة و الباكتيريا و الفطريات و الفيروسات و الجراثيم :
يحتوي الثوم على مادة الأليسين التي تعمل كمضاد للسموم و تقاوم الجذور الحرة في الدم مما يحسن وظائف الكبد و هذه المادة بها خصائص مضادة للفيروسات و الباكتيريا و الفطريات و الجراثيم مع الحرص على عدم تناول كمية كبيرة منه في حالة الإصابة بنزلة البرد لأنه يعمل على احتقان الأنف.
 
التهابات القدم الرياضية :
 
يحتوي الثوم على إنزيمات تخلص الجسم من الفطريات المتسببة في التهابات القدم الرياضية و يمكن استخدامه في علاج هذا المرض عن طريق سحق أربعة فصوص منه و إضافتها للماء الدافئ و وضعها في وعاء يتناسب مع حجم القدمين حتى تضعي فيه قدميك لمدة ثلاثين دقيقة كما ينصح بإضافة زيت الزيتون إلى الثوم المسحوق و تغطية الخليط لمدة ثلاثة أيام ثم رجه قبل الاستخدام و تدليك القدمين به.
السرطان :
يحتوي الثوم على مادة السلينيوم مما يجعله مكافحا جيدا لمرض السرطان كما يقي من الإصابة بأنواع من السرطان تصيب الرجل مثل البروستاتا و المثانة و القولون و المعدة و الرئة و المستقيم.
جهاز المناعة :
يحتوي الثوم على مركبات مفيدة للجهاز المناعي و قوته مما يجعل الجسم أكثر مقدرة على التعافي من الأمراض و المشكلات الصحية التي تصيبه و الواقع أن من يتناولون الثوم أو مكملاته الدوائية يكونون عرضة بشكل أقل للإصابة بنزلات البرد.
نصائح لاستخدام الثوم :
– احرصي على ألا تظهر على الثوم علامات تسوس.
– قومي بتخزينه في مكان بارد و جاف حتى تحافظي على فوائده كاملة.
– يفضل تناوله على صورته الطبيعية أو ابتلاعه مثل الأقراض الدوائية بالماء للحصول على فوائده كاملة.
– يمكن إضافته بسهولة إلى الكثير من الوجبات كي يكون عنصرا أساسيا فيها.
و استخدام الثوم في علاج الأمراض و المشكلات الصحية المذكورة لا ينفي استشارة الطبيب المختص حتى يدلك على العلاج الصحيح لحالتك لكن استخدام مصادر الطبيعة و ثمارها أفضل من استخدام الأدوية الكيميائية التي لها عدة أعراض جانبية تضر بالجسم و صحته كما أن الالتزام بها يقيك من الإصابة بالعديد من الأمراض.
اضف تعليق
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعليق :
حكمة اليوم
اتقي شر من أحسنت إليه
جريدة الفجر الساطع
خبر في صورة