عريضة دولية للإفراج عن عهد التميمي تتجاوز 1.5 مليون موقع
8/2/2018 16:59

أطلق باسم التميمي والد الأسيرة الفلسطينية عهد التميمي عريضة عبر موقع منظمة "أفاز"، تحت عنوان "الحرية لعهد التميمي"، وذلك للحصول على مليوني توقيع للمطالبة بإطلاق سراحها وجميع الأطفال الفلسطينيين الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي.


وجاء في نص العريضة: "جميعنا يعلم أنّ المحاكم العسكرية الإسرائيلية تدين 99% من الفلسطينيين الذين يمثلون أمامها، بمن فيهم الأطفال".وأضافت العريضة :"لذا نحن بحاجة لكي نتحرك من أجل عهد. أرجو المشاركة في التوقيع على هذه العريضة العاجلة، التي سنقوم بتسليمها إلى قادة العالم بشكل مباشر".

وأشار نص العريضة أيضا إلى أنّه يجب على المجتمع الدولي وضع حدّ لاعتقال الأطفال وإساءة معاملتهم داخل هذه السجون، حيث لم يعد مقبولاً استمرار تجاهل هذا الوضع.

وطرحت العريضة تساؤلات "إلى متى ستبقى هذه السجون؟ وما الضمانات التي تؤكد عدم اعتقال الأطفال مجددًا؟".

وتوجّه الوالد عبر العريضة إلى عهد وجميع الأطفال الأسرى في سجون الاحتلال بالقول: "نحن نقف إلى جانبكم، ونشد على أياديكم، ونؤكد لكم أنّكم لستم وحدكم... لن نستسلم حتى يتم إطلاق سراحكم، ونحن آسفون لاضطراركم العيش تحت الاحتلال، ولتحمّلكم مسؤولية كبيرة أفقدتكم طفولتكم".

وأضاف: "لا يوجد مبرّر واحد لاعتقالها بهذا الشكل! أخذوها مني لأنّها صفعت ضابطًا مدجّجًا بالسلاح، بعدما أطلق جنوده النار على ابن عمّها الصغير في وجهه، ما أدى إلى تهشيم جمجمته، ولكن بدلًا من التركيز على حادثة إطلاق النار على طفل قاصر، يركزون على طفلتي، التي يتهمونها بارتكاب 12 مخالفة، في حين أنّها لم تقم سوى بالدفاع عن بيتها، رغم أنها طفلة".

من جهة ثانية أرجأت سلطات الاحتلال الاسرائيلي المحاكمة العسكرية للفلسطينية عهد التميمي. وكان من المفترض أن تمثل عهد (17 عاما) أمام القضاء في 31 كانون الثاني مع والدتها مريم لكن الجلسة تأجلت حتى السادس من الشهر الجاري، قبل أن ترجأ مجددا إلى 13 منه، بحسب ما صرح محاميها وسلطات الجيش الإسرائيلي.وأمرت السلطات بإبقاء عهد ووالدتها قيد التوقيف طوال فترة المحاكمة.

ووجهت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان انتقادات للسلطات الإسرائيلية حول طريقة تعاملها مع القضية، بينما أعرب الاتحاد الأوروبي عن القلق إزاء احتجاز إسرائيل لقاصرين من بينهم عهد.وتحولت عهد التميمي إلى أيقونة لدى الفلسطينيين لمشاركتها منذ طفولتها في مواجهات مع القوات الإسرائيلية. وفي حال إدانتها يمكن أن يحكم عليها بالسجن سنوات عدة.

ووجهت النيابة العسكرية الإسرائيلية 12 تهمة لعهد التميمي تتعلق بضرب الجنديين، بالإضافة إلى خمسة حوادث أخرى تشمل التحريض والتهديد ورشق الحجارة.
اضف تعليق
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعليق :
حكمة اليوم
العدل أساس الحكم
جريدة الفجر الساطع
خبر في صورة