تنظيم مئات العاملين في مراكز غسيل الكلى
11/3/2018 17:41

 نظّم عاملو شركتي "نفرومور" و"فرزينيوس"  مؤخرًا حملة تواقيع لتنظيم عاملي الشركتين اللتين تملكان 30 مركزًا لغسيل الكلى في مختلف أنحاء البلاد من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب.

وكان عاملون في شركة "نفرومور" قد توجّهوا في شهر شباط الفائت للنقابي ماجد أبو يونس عضو قيادة الهستدروت وعضو كتلة الجبهة، من أجل تنظيم عمال الشركتين الذين يبغ عددهم 550 عاملا عربا ويهودا من الأطباء و الممرضين والممرضات وعمال الإدارة والنظافة .
 ولقد بادر الأخ  حسين خطيب مدير مركز "نفرومور" لغسيل الكلى في كرميئيل  بالتوجه للنقابي أبو يونس والذي قام بدوره بالتواصل مع قسم التنظيم المهني بالهستدروت واقترح عليهم فكرة تنظيم عمال الشركتين، واتخذ قرار بعقد جلسة في مجلس عمال سخنين خصيصاً لتحقيق هذا الهدف، والذي حضره كل من حسين خطيب، وهاشم اسدي مدير مركز نفرومور العفولة، رامي عنبتاوي مدير مركز نفرومور شفاعمرو  واحمد تايه مدير الارشاد والتدريب في نفرومور وممثلين عن قسم التنظيم النقابي في الهستدروت ، حن زاخ وآڤي أوستوآڤ وماجد ابو يونس، وتدارسوا معاً كيفية تحقيق الهدف لجمع اكبر عدد من التواقيع، واهمية توسيع اعضاء لجنة العمل ، وأقر المجتمعون الدعوة لاجتماع آخر في حيفا يشمل اعضاء اللجنة المقترحين.
وعُقد الاجتماع في حيفا بحضور من توجدوا في اجتماع سخنين بالاضافة للممرض كرم طيبي، الممرضة شادية صفدي مديرة مركز نفرومور كريات آتا، السكرتيرة شارون زيتوني من نفرومور كريات آتا، والممرض هيثم خلايلة نائب مدير مركز نفرومور كرميئيل، كما حضر هذا الاجتماع رئيس دائرة تنظيم العمال في الهستدروت آڤي حاي ستنجر. وتقرر في هذا الاجتماع الموعد واليوم الذي سيباشر فيه جمع التواقيع، والاهداف التي دفعت من اجل تنظيم العمال بالهستدروت. وقد نظمت حملة التواقيع بهمة عالية والتي اسفرت خلال يوم واحد عن جمع ما يزيد عن 70% من تواقيع عمال الشركة.
وفي أعقاب ما تحقق في شركة نفرومور تطوّرت الأمور على نحو إيجابي على العمال في شركة فرزنيوس ميدكل التي تمتلك مراكز لغسيل الكلى في منطقة القدس، الامر الذي شجع وحفز مجموعة من الممرضين عمال الشركة بالتواصل مع النقابي ماجد ابو يونس وبدوره نظم اجتماعاً في دائرة التنظيم المهني في تل ابيب حضره ممثلو القسم ولجنة العمل المكونة من الممرضين حسين خطيب احمد تايه، نتلي جلر، ابراهيم محمد يونس، مازن خديجة. وبعد مداولات مستفيضة بين الحاضرين تقرر البدء  بالعمل على جمع التواقيع ، مباشرة بعد انتهاء الاجتماع يوم الاربعاء 28 شباط وقد كان لهذا العمل اصداء ايجابية، ففي غضون ساعات محدودة ، تم جمع اكثر من 60% من عاملات وعمال الشركة. الامر الذي يدل على الوعي النقابي والاجتماعي لدى عمال الشركتين، وان الوحدة والانسجام بين العمال عرباً ويهوداً هما العامل الحاسم في تحقيق اهداف العمال وضمان حقوقهم ومستحقاتهم وفرض احترامهم وهيبتهم ، مع وجود نقابة قوية تقف الى جانبهم وتدعم مطالبهم العادلة.
وقد رافق العملية التنظيمية، إبراق رسائل باسم الهستدروت، مرفق معها مئات نماذج الانتساب للهستدروت الموقعة من العمال، تحمل هذه الرسائل اسماء العمال اعضاء اللجنة الذين انتدبوا ليمثلوا مطالب العمال الى جانب الهستدروت، في اي مفاوضات ستجري مستقبلاً بين الشركة من ناحية والعمال وممثليهم من الناحية الاخرى.
وفِي اعقاب الرسائل التي بعثتها الهستدروت، قام مدير عام الشركة بتوجيه رسالة جوابية لمدير قسم التنظيم المهني في الهستدروت، يقترحون من خلالها تنظيم موعد للقاء بعد منتصف شهر نيسان القادم بهدف التباحث والدخول في حوار ومفاوضات لتنظيم علاقات العمل في الشركة، لتكون علاقات طيبة مثمرة.
 
اضف تعليق
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعليق :
حكمة اليوم
العدل أساس الحكم
جريدة الفجر الساطع
خبر في صورة