خطأ شائع يعرضكم للتسمم.. لا تتجاهلوه
26/3/2018 13:44

خصوصاً وإن كنتم تميلون إلى تحضير كميات كبيرة من الطعام أو في وقت مسبق، قد تعيدون تسخينها بعد وضعها في البراد. ولكن ماذا لو بقي جزء من الحصّة التي قمتم بتسخينها للمرة الأولى؟ هل تستطيعون إعادة تبريدها، ثمّ وضعها في المايكرويف مرّة أخرى؟

في الواقع، ترتكب الشريحة الأكبر من الأاشخاص الذين يستخدمون المايكرويف خطأ شائعاً في هذا الخصوص، يعرضهم بشكل كبير للتسمم.

فعلى ما يبدو، الطعم ليس وحده العنصر المهم الذي يتأثر عند تكرار عملية التسيخن ثمّ التبريد؛ إذ تبيّن أنّنا نضع المأكولات داخل ما يعرف بـ"منطقة الخطر"، أي الحرارة التي تتراوح ما بين 4 و60 درجة مئوية، عند إعادة التسخيين في المايكرويف. عند هذه الحرارة، يزداد إحتمال تكاثر الباكتيريا في الطعام بشكل كبير.

بإختصار، لديكم فرصة واحدة فقط في تسخين الطعام بعد حفظه في البراد. هذه القاعدة تنطبق على مختلف أنواع المأكولات واللحوم أيضاً، ولكن بشرط أن تقوموا بإعداد المايكرويف لتسخين الطعام على حرارة تفوق الـ75 درجة.

أمّا عندما تقومون بتسخين الطعام لأكثر من مرّة، وحتّى لو قمتم بإعادته إلى الثلاجة، فأنتم تزيدون من تعرضه لمنطقة الخطر التي ذكرناها، وبالتالي يتحوّل طعامكم إلى مصدر للجراثيم والباكتيريا.

وإشارة الى أن بعض الأطعمة تصبح مضرة عند اعادة تسخينها حتّى من المرّة الأولى، كالفطر، الشمندر والسبانخ. 

اضف تعليق
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعليق :
حكمة اليوم
العدل أساس الحكم
جريدة الفجر الساطع
خبر في صورة