مقدسيون يطالبون بإنهاء الانقسام بين حركتي فتح وحماس
20/3/2019 12:37

طالب مقدسيون بإنهاء الانقسام بين حركتي فتح وحماس في قطاع غزة على اثر الاحداث الجارية هناك , وقال الدكتور الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى المبارك رئيس الهيئة الإسلامية العليا ل بكرا نحن كنا وما زلنا دعاة وحدة ودعاة تسامح ومحبة وان الوحدة هي القوة مضيفا ان أي خلاف فيما بيننا يضعفنا ولا يوجد بين المختلفين أي منتصر والكل مهزوم لذا نحن ندعو من بيت المقدس ومن رحاب الأقصى , وندعو الى انهاء الانقسام لنجعل فلسطين فوق الجمع فوق الأحزاب والفصائل وفوق المناصب والمراكز.

واكد الشيخ صبري مجددا ان الاحتلال لم يتجرأ علينا في مدينة القدس الا نتيجة هذا الانقسام فرأفة بالأقصىكل ال والقدس ندعو الى انهاء الانقسام وفتح صفحة جديدة ونسال الله التوفيق بيننا جميعا.

وقال حاتم عبد القادر وزير شؤون القدس السابق ل بكرا ان ما يجري في غزة خطير جدا ويهدد ليس فقط أرواح المواطنين وانما يهدد مستقبل المشروع الوطني الفلسطيني الذي اصبح مستهدفا على كافة الأصعدة والمستويات.

ادانة 

وأضاف نحن ندين الحملات التي تقوم بها حركة حماس والتي من شانها ان تعمق الانقسام بين الشعب الفلسطيني وتزيد من حدة الكراهية وبالتالي نطالبها فورا بوقف هذه الإجراءات والاعتقالات والاعتداء على المواطنين.

واكد عبد القادر اننا نحمل مسؤولية ما يحصل الى الانقسام والانقسام تتحمل حماس جزء كبير منه وأيضا الحركة الوطنية بما فيها حركة فتح كجزء اخر موضحا ان ما جرى يجب ان يشكل مصدر وحي والهام للجميع كي يرتفع الى مستوى المسؤولية ويدرك مخاطر المرحلة الراهنة لما تشكله من استهداف مصيري للشعب الفلسطيني ومشروعه الوطني وان يتم انهاء هذا الانقسام بسرعة وباي ثمن من اجل حقن الدم الفلسطيني والتصدي للمشروع الذي يستهدف القضية الفلسطينية وفي مقدمتها ما يعرف بصفقة القرن.

وقال المحلل السياسي فضل طهبوب ل بكرا ان ما يجري في قطاع غزة هو عمل مأساوي للقضية الوطنية الفلسطينية حاليا ويتحمل مسؤوليته كل القيادة الفلسطينية وكل له اخطائه, ونحن ندعو الطرفين فتح وحماس الى التعقل والعودة الى مصلحة الشعب الفلسطيني والقضية الوطنية وانهاء الانقسام بمشاركة كافة القوى الوطنية بالقرار الوطني الفلسطيني 

اضف تعليق
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعليق :
حكمة اليوم
يلتصق أريج الزهرة باليد التي تقدمها.
جريدة الفجر الساطع
خبر في صورة